اهميه الشعير

1

ماء الشعير لا يزيد الوزن عادة لعدم احتوائه على كمية كبيرة من الكربوهيدرات ، إذ يخرج من الشعير ما هو ذواب في الماء فقط من الكربوهيدرات البسيطة ، أما الكربوهيدرات المعقدة والألياف فهي غير ذوابة في الماء فلا تخرج في منقوع الشعير، ومن هنا كانت كمية الكربوهيدرات في ماء الشعير أقل منها في الشعير نفسه وكان تأثير ماء الشعير أقلّ في إحداث زيادة الوزن أما الإفراط في تناول الشعير قد يزيد الوزن بسبب غناه بالكربوهيدرات فإذا كان الكربوهيدرات زائدة عن حاجة الطاقة في الجسم فإن الزائد منها يتحول إلى دهنيات ثلاثية (دهون وشحوم) تخزن تحت الجلد وفي مناطق مختلفة مسببة السمنة
يفضل تناول التلبينة في الظهيرة والمساء ما يعادل صحن (شوربة صغير) ليس أكثر,و المهم ألا يتم تناول الكربوهيدرات من مصادر أخرى عند تناول التلبينة .

التعليقات متوقفه